RSS Feed
و أنا..أنا..لا شيء آخر

Friday, January 26, 2007

قلتُ له:
خذني الي مكانِِ لا انحني فيه..
فأخذني الي المسجد..

Tuesday, January 16, 2007

بني ادم مختلف..!



"جزمة واحدة مليئة بالأحداث"..عنوان مختلف..لمجموعة مختلفة من النصوص المسرحية..بقلم باسم شرف..و من غيره قادر علي رؤية ان"جزمة واحدة....مليئة بالاحداث"؟!!..باسم شرف..هو باسم شرف..لا أكثر ولا أقل..بقلمه الفنان..وإبداعه الصافي..وتجاربه المتعددة في العروض المسرحية سواء كمخرج او مؤلف،واللتي نالت الجوائز في الخارج والداخل...هو..بتفرده في نقل ومضات من الواقع المتعب الملئ بالشوائب..الي عالم الدراما النقية.
في ومضة.. قد تقرأ ماتفعله انت في سنين..
باسم شرف..دكتوراه في غزل ونسيج الحكايات..متورط في تفاصيل شخوصه و احداثه..يحترم تفاصيل القارئ ويعبر عنها في احسن وجه،و لهذا هو قريب دائما..في هذه المجموعة-والتي تعتبر تجربة رائدة وتجديد في اسلوب الكتابة المسرحية-يصل لمنطقة الأحداث الغير متكررة في الحياة..الاحداث الغير قابلة للتجاهل..من خلال مجال صعب للكتابة..لم يطرق من قبل في المحاولات الشابة..ولايهتم به الكثير حاليا للاسف..كالكتابة المسرحية..يعيد للمسرح رونقه..بلغته العذبة الجزلة..واسلوبه المتمكن من تفاصيل يومك..
الكتاب يصدر عن دار ميريت للنشر..الكائنة في 6(ب) شارع قصر النيل وسط البلد.. وطبعا تقدر تشتريه من اي مكتبة كبيرة زي ديوان في الزمالك او مدبولي في وسط البلد.. وطبعا موجود في معرض الكتاب انشاءالله..

ارجوك ماتتحركش" ..بعد قراءته،انت من نفسك...لن تجرؤ علي التحرك!0

Tuesday, January 09, 2007

قطيعة الواد..وسِنُه

ياللي هويتي الجدع..علي صغر..سِنُه
وعشقتيه..اما ضحك ليكي..سِنُه
وكتبتي اغاني لحد القلم..ماتقصف.. سِنُه
يا بنت ..البكا شااايب
والزمن عاااااايب
والسكة فيها ياما.. عجااايب
و الجرح..احد من السيف ..سِنُه
عمر المحبة..ماكانت بالنية
ولا الغرام..كان خَطِية
و خلاص..الرمح اتغرز فيكي ..سِنُه
عينك عالولد..لحد ماترسي..مراااكبه
و يتبَسِّم..في ليلك..سِنُه
ياللي هويتي الجدع..علي ي ي ي..صُغر..سِنُه
وعالأصل دور...
:)

Monday, January 01, 2007

تفاصيل مؤجلة متناثرة

التفصيلة الاولي
اتركوا احدا..يرسم لي قمرا

اتركوه..يريدني هو..يريدني حقا..تعبت من الكسر..اتركوه يجبرني..العشق في الزمان الصعب..صعب..وهو يملك الاجمل..و طريقه الصعب..بعث..في اتساق انامله مع مجري الدم في عروق يدي..ونهاية حزن مقيم..في ضمة كفه لاناملي الصغيرة..في ذلك اليوم الشتوي البارد..ماذا تريد يا قلب العاصي غير التوبة؟..اندهش الزمان الصعب.. عندما اقترب بشفتيه..فقبل خطوط عمري واحدا واحدا..لم ينس فيهم احدا..تدفقت القوافي علي الليل الحالك الظلمة..عندما ابتسمت الحياة في وجه الموت باطمئنان..حتي انها تسائلت بخبث:"وهل كان موت من قبل..؟" ايلتئم الجرح لو تركته لك تعبث به؟..او ينسي الجدار ان به شرخا؟..
سنمشي سويا كثيرا..وستصحو من النوم..لتجدني ارتديت جلبابك الابيض ..ورسمت شموسا وزهورا علي اوراقك المهمة..لتوبخني وانت تبتسم علي الطفلة التي تحبها..سنجري تحت المطر..و ستغطيني بمعطفك الشتوي..ثم تجد البرد ينخر العظام..فتاخذني في داخلك افضل..
ستقتلني غيرة..انا اعرف..واخاف..
ساسمعك كثيرا..ليس بامكاني الا السمع..هناك اشياء تفرض نفسها علي الساحة..كلماتك الرهيفة الرقيقة من بينها..ومن انا لكي اصم اذني عنك؟.
يعجبني فيك..انك انتهكت نقطة ضعفي..الوضوح..ليس بعد "اريدك" شئ..
فقط..امنح السنابل وقتا كي تنمو برفق..راعني..اطل من ليلي كما تريد..لا املك ما اعدك به..وليس الامر بيدي في النهاية..فقط..اعلم..اني علي قدر استطاعتي سامنح..لاتطلب انت..قدر استطاعتي انا.. سامنح..
التفصيلة الثانية
ممكن اما تشوفيه تاني..ماتنحيش كده؟!

-في ميدان التحرير..انا..و صاحبتي نورا..نازلين المترو..الساعة 7 وحبة كده
انا:والله زي مابقولك كده..مابقاش زي الاول
نورا:يابنتي كله هبل
انا:يالا..اهو شغل..
نورا تنظر علي احد الاشخاص الصاعدين السلم و تنظر لي
نورا"....
انا ابصلها مستغربة انها وقفت الكلام..و اتنكش بقي
انا:... احمد العايدي؟!!!!!!!!!!!!!!!!0
نورا:اعتقد كده..انا استغربت اما انتي ماقلتيش حاجة..المفروض انك عارفاه اكتر مني!
انا:طب مستنية ايه يا ماما؟؟؟ياللا وراه بسرعة!
نورا و انا جري عالسلم لفوق-وده اصعب طبعا- وقفنا علي اول السلم..مش شايفينه..و احنا الاتنين اتعمينا..وانا اتنكشت بقي..خلاص دخلت في موود الضياع..
انا:والله احنا بنهرج..يعني ايه يبقي معدي من جنبنا و نسيبه كده؟
نورا:يا بنتي استحالة يكون مشي..ده لسه طالع حالا و احنا نازلين
انا:ماهو اصله بيختفي يوم الاربع!!!!!!!
نورا:اهو يا بنتي..كان بيشتري الجرنان!
انا:طيب يالا نروح نكلمه
نورا:اجري يابنتي الحقيه
انا:طيب تعالي معايا..انا هروح لوحدي؟!
انا امد شوية..اشده من الشنطة اللي كان ماسكها فيقف و يبصلي..و يكلمني..
(ده كلام لوئام..عشان هي عندها مشكلة..البوست خلص كده للي عايز يروح)
-ممكن ماتنحيش كده تاني؟..ممكن يا ماما اما تكلمي تبقي منطقية شوية؟..ايه؟ فرحانة بالمراهقة اللي انتي فيها ولا ايه؟انه لسه في حد قادر انه يخليكي تنبهري بيه كده؟ طب ايه ذنب البنت المسكينة صاحبتك..كل شوية تساليها "هو انا متنحة اوي كده؟"اه انتي متنحة..فكي..والبنت واقفة مركزة معاكي و بتضحك كييك مش عارفة تكلم..والمسكين التاني بيجر الكلام..كل ده عشان سيادتك كنتي"متنحة اوي كده" فيه ايه مش مجمعة ليه؟..براحة علي نفسك..وبطلي معيلة..هو بيفهم جدا و اوبن مايند يا بنتي..و مش هيرفض طلب بسيط و منطقي و عقلاني زي ده..المرة الجاية اما تشوفيه..قوليله حاجة واحدة بس..و هو هيفهم.."ممكن احضنك من باب الاتساق مع النفس؟"

التفصيلة الثالثة:
لاترهن نفسك يا شعاع النور
ليس هذا كل شئ..طبعا..هذا لك..انت وحدك..لازال هناك وقت..عندما التقينا..فبدأ الزمن حساباته الرخيصة..و بدأ العد التنازلي لاخر لقاء لنا..لم يكن احد يدري ان هذي النهاية..هي النهاية..اقتربت الفراشات من النور الذي نجح في اغوائها..وللاسف لم تحترق..ياليتها كانت انصهرت..لايدري النور اي شئ يضيع..ولا اي شئ يبقي..غارق في تفاصيل اليوم..من فضلك يا شعاع النور..عندما تتذكر الماضي..لا تبكي علي الحاضر..ولا تنتظر المستقبل..لاتطمع بما ليس لك يا شعاع النور..كن حذرا في اختياراتك..ماذا لو اخطأت هذي المرة ايضا؟ و ماذا لو اصبت؟ اعقلها يا شعاع النور..تمسك بالامل..ولاتتمسك بالمثل..لكم اضاعتنا و اضعناها..افعل فقط مايحلو لك..مايجعلك سعيدا..افعل مايجعلك تستمر..
يا شعاع النور...لا تترك الفراشة تنتظر كثيرا..